هوليوود بالعربية هوليوود بالعربية
 تابعنا على تويتر
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

استعانة الجيش البريطانى بكيم كاردشيان

في ظاهرة جديدة والأغرب من نوعها يطل علينا في عصر التكنولوجيا والأجهزة الحديثة والعصر النووي الجيش البريطاني الذي يعتبر من ضمن أقوى جيوش العالم بفكرة وطريقة خارجة عن التوقعات ومثيرة للجدل بعد استعانته بـ نجمة المجتمع الأميركي كيم كارداشيان لعمل حملة إعلانية تشجع الشباب البريطاني على التجنيد وتغرس فيهم حب الوطن وتزيد الثقة بالنفس والإنتماء لبلادهم. فمن المعروف أن كيم كارداشيان نجمة مجتمع واقعي لدى الشعب الأمريكي وليس هي فقط بل معظم عائلتها مثل ( كايلي جينر، كانييه ويست، كورتني كارداشيان، كيندل جينر، كلوي كارداشيان، كريس جينر ).
نجمة المجتمع كيم كاردشيان
معروفين بإثارتهم للجدل وتصرفاتهم التي تخطت الحدود وفوق كل ذلك زوج ام كيم كارداشيان السابق الذي تحول إلى امرأة وكل فرد من تلك العائلة يحاول لفت النظر إليه مهما كان النتيجة، فهم يتجهون إلى الطرق المثيرة وبعض الأحيان تصل إلى الإباحية مثل الأفلام الجنسية التي مثلتها كيم كاردشيان واخواتها ايضًا يعتمدون على الإثارة الجنسية لترويج إلى المنتجات والدعاية الإعلانية للشركات التي يعرضونها عبر مواقع التواصل الإجتماعي مثل ( الفيس بوك وتويتر وإنستغرام ) والآن يخرج علينا الجيش البريطاني التابع للعائلة المالكة المعروفة بتشديدها واحترامها للعادات والتقاليد في جميع أنحاء العالم.
كيم كاردشيان
وبرغم من ذلك استعانة الجيش البريطاني احدى أقوى جيوش الأرض بـ نجمعة التليفزيون الواقعي الأمريكي  المثيرة للجدل كيم كاردشيان، حتى تنفذ حملة إعلانية لتشجيع الشباب البريطاني على التجنيد بحجة أنها لديها أكثر من 157 مليون متابع وللأسف سوف تستهدف تلك الحملة في بداية مطلع العام الجديد الشباب التي ما بين 16 إلى 25 عامًا بحجة أنها واحدًة من أكثر النجوم  المؤثرين على مواقع التواصل الإجتماعي ولديها عددًا كبيرًا من المتابعين على جميع حساباتها وصفحاتها الرئيسية على سوشيال ميديا، مما تستطيع أن تجذب أكبر عددًا من الشباب المراهقين على التجنيد وتشجعهم على حب الوطن والجيش التي تهدف إليه الحملة. فما يقال أن كيم سوف تغرس الثقة بالنفس في نفوس الشباب بأهمية الخدمة في الجيش، لأنها تحصل على نسبة عالية من الإعجابات على صورها بمواقع التواصل الإجتماعي ومعظمهم من سن المراهقة.

فالذي لا يعرفه الكثير أن نجمة تليفزيون الواقع الأمريكي كيم كارداشيان بدأت مشوار حياتها بأفلام جنسية ولها صور مثيرة للجدل لمؤخرتها، فهي دائمًا تحاول أن تستعرضها بشكل مستفز وبرغم أنها أم لأربعة أولاد، إلا أنها مازالت تستخدم تلك الأساليب حتى تلفت النظر إليها، حتى لو تعرضت لهجوم شرس وانتقادات واسعة مازالت مستمرة في هدفها لنشر الإباحية واستخدام الأساليب الإباحية على حسابتها لترويج المنتجات التي تستعين الشركات العالمية بآل كاردشيان حتى يروجون منتجاتهم بعد أن يدفعون لـ كيم وأخواتها ملايين الدولار مقابل الترويج لتلك المنتجات وللأسف يتم نجاح الحملات وتحصل الشركات على أعلى نسبة أرباح، لأن أكثر المتابعين لحسابات كيم كارداشيان هم من فئة المراهقين والشباب الصغار ما بين سن 16 إلى 25، مما تتمكن من ترويج أي حملة بكل سهولة، لأنها استطاعت أن تسيطر عليهم وتمس نقطة ضعفهم في تلك المرحلة وهي الإباحية والبحث دائمًا عن ما يثير الشهوة. 

فما رأيك لما وصل به الجيش البريطاني بعد استعانته بكيم كارداشيان لتشجيع الشباب البريطاني على التجنيد؟

عن الكاتب

هوليوود بالعربية

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

هوليوود بالعربية