هوليود بالعربية هوليود بالعربية
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

نجوم استغنوا عن جمالهم فى سبيل ادوار قبيحة

لا تبحث "هوليود" دائما عن الكمال، ورغم أن معظم المشاهير يعرفون تماما كيف يظهرون بأفضل صورة على الريد كاربت، إلا أن هناك أدوارا تتطلب أن يتحول الممثل لشخص قبيح حتى يقوم بدوره على أكمل وجه، سواء باكتساب وزن زائد أو فقدانه بشدة أو تغيير في ملامح الوجه، كلها أشياء قد يظطر لها المشاهير عند القيام بأدوار جيدة، وهذه قائمة بأفضل 10 شخصيات قبيحة أداها نجوم هوليود
فنانة هوليود رينيه زيلويغر
رينييه زيلويغر
لم تتردد أيقونة "هوليود" في اكتساب المزيد من الوزن لتأدية دور رئيسي في فيلم Bridget Jones’s Diary، وكانت متحمسة تماما لتناول كل ما تريده من أطعمة، وكانت النتيجة جيدا جدا وأذهلت المشاهدين بآدائها للدور ببراعة.
الممثل كريستيان بيل
كريستيان بيل
هذا الممثل البريطاني متخصص في إجراء تغييرات فيزيائية على جسده من فقدان وزن بشكل مبالغ فيه إلى اكتساب 60 باوند من أجل آداء دور، ويؤكد أنه يتعامل مع خبير تغذية سواء في فقدان او اكتساب الوزن، وقد تعرض "بيل" لانتقادات لاذعة في أدائه دور "ديكي أوكلاند" في فيلم Fighter رغم أنه حصل بفضله على أوسكار أفضل ممثل مساعد.
النجمة توني كولييت
توني كولييت
قدمت "توني كولييت" كممثلة تنوعا لا يصدق في الأدوار على مدى مسيرتها ، ففي بداياتها عندما كان عمرها 20 سنة فقط اكتسبت 40 باوند في عدة أسابيع لتلعب دور البطولة في فيلم Muriel’s Wedding، لتحقق وعدها للمخرج الذي وجدها رفيعة جدا في تجارب آداء الفيلم لكنها طمأنته باكتساب المزيد من الوزن.
شقراء هوليود تشارليز ثيرون
تشارليز ثيرون
اكتسبت نجمة جنوب أفريقيا 30 باوند وهى واحدة من ممثلات هوليود اللاتي خبأت محياها الرائع تحت مكياج ثقيل وأسنان اصطناعية للعب دور السفاحة "إليان ورنز"، وكان هذا تحولا رهيبا لشخصية ثيرون الرائعة عن أفلامها الناجحة السابقة بما في ذلك Sweet November و The Cider House Rules و The Italian Job.
ايما تومسون
ايما تومسون
اشتهرت بأدوراها في أفلام Howard’s End و Sense and Sensibility وقد سحرت الجمهور بابتسامتها العذبة، وفي تحول درامي ركبت أنفا صناعية وأسنان مزيفة من أجل مجموعة أفلام Nanny McPhee. 
ممثل هوليود جوني ديب
جوني ديب
هو ممثل بلا حدود، وفي السنوات الأخيرة رأيناه قبيحا أكثر بكثير مما رأيناه بوسامته المعهودة، فبعد تألقه في الثمانينات في مسلسل 21 Jump Street وخطف قلوب المراهقات، وهو من بعدها يلعب أدوار تتميز بالسحر والغموض، ويذهب مصممو الشخصيات لأبعد مدى مع "ديب".
النجم براد بيت
براد بيت
اختطف قلوب الجميلات بعد فيلم Thelma and Louise، بدأت الشخصيات البشعة في الظهور كما في شخصية السفاح في فيلم Grady in Kalifornia، وقد تغلب على مظهر الكلاسيكي بتربيبة ذقنه وترك شعره ينمو ليغطي أذنيه، مع نظرة مجنونة خطفت قلب "جولييت لويس" التي شاركته البطولة. 
جاريد ليتو
جاريد ليتو
عيون زرقاء مذهلة وفم مرسوم بابتسامة خارقة لا يمكن أن يتحول لشكل قبيح، لكن هذا ما حدث ليلعب دور البطولة في فيلم Chapter 27 حيث ركز على اكتساب المزيد من الوزن ليلعب دور القاتل المحترف، بعد أن خطف القلوب في الفرقة الموسيقية  التى نجحت نجاحاً مذهلاً30 Seconds to Mars كلاعب موسيقى محترف. 
النجم الهوليوودي توم كروز
توم كروز
هو أيضا من الممثلين الذي اعتمد بشكل كبير على وسامته لخلق نجاح لا مثيل له، وبعد طلاقه من "كاتي هولمز" تفرغ للمزيد من الإبداع ليلعب شخصية صلعاء سمينة كريهة الفم والرائحة في فيلم Les Grossman in Tropic Thunder لكنه لم يضطر لاكتساب وزن لأن إنتاج الفيلم زوده بسترة تزيد من حجم جسمه. 
غاري اولدمان
غاري اولدمان
اشتهر بأدواره كشخص قبيح أكثر من أدواره التي ظهر فيها بشكله الوسيم، وقد لعب الكثير من الأدوار التاريخية والنفسية، ولكن تألقه جاء في شخصيات مثل "سيد فيكيوس" في فيلم Sid and Nancy، بشعر مشعث وعظام بارزة بشكل لا يصدق، كما أدى "دراكيولا" بشكل مرعب فعلا ليصبح من كلاسيكيات الرعب.

عن الكاتب

Hollywood Arabic



جميع الحقوق محفوظة

هوليود بالعربية